منوعات طبيعة تاريخ
أهمهم نمر آمور وإنسان الغاب وآكل النمل

البشر يهددون أكثر من 900 نوع من الحيوانات والطيور بالإنقراض

لم يعد الإنسان خطرًا علي نفسه فقط، بل أن نشاطة القاتل طال كل شيء علي سطح الكرة الأرضية، حتي الحيوانات لم يسلموا منه، فطبقًا لبيانات الاتحاد العالمي للحفاظ على الطبيعة ومواردها، والذي كان يعرف قديماً باسم "اتحاد الحماية العالمي"، هناك أكثر من 600 من الحيوانات علي شفا حفرة من الإنقراض، وأن السبب الأول لإنقراضهم هو الإنسان، ما يؤدي إلي إختلال التوازن الطبيعي لدورة الحياة.

 

الإنسان، ذلك الكائن الذي اعتاد علي معاملة بقية كائنات الأرض بشيء من العنف، كان أكثر ما يعترض مسار حياتها، وحينما يفشل في استئناس بعضها يلجأ إلي قتلها دون رحمة، واستغلال جثثها إما للأغراض التجارية، أو لأغراض التعمير والبناء واستغلال أراضي الرعي للزراعة، وطبقًا للقائمة الحمراء للأنواع المهددة بالإنقراض، هناك أكثر من 900 نوع من الحيوانات والنباتات مهددين بالإنقراض، وطالبت بالحد من التعرض لهم، علي رأسها: نمر آمور، إنسان الغاب السومطري، آكل النمل، طائر الكيوي، حصان البرزوالسكي، قرد البونبو.

 

نمور آمور:

حيوان ثدي لاحم، من فصيلة السنوريات، أطلق عليه هذا الإسم كونه يستوطن منطقة "نهر آمور" بالقارة الآسيوية، والتي ترسم الحدود الطبيعية بين الصين وروسيا من جهة الشمال، بين محافظتي" بيريموري" في أقصي شرق روسيا، ومحافظة "جيلين" في شمال شرق الصين، وقد وضع تصنيفه ضمن الأنواع المهددة بالانقراض بدرجة قصوي منذ عام 2007، فأعداده تتراوح بين 19 الي 27 نمراً، وفي عام 2015، نُشرت وصل العدد في روسيا إلي 57 نمر، وفي الصين وصل نحو 12 نمر.

 

إنسان الغاب السومطري:

يستوطن هذا النوع من الحيوانات جزيرة سومطرة الأندنيسية، ومهدد بخطر الإنقراض بدرجة قصوي، وهو حيوان ثدي من فصيلة القردة العليا، يصل طول الذكور إلي حوالي 1.4 متر، ويزن أكثر من 90 كيلوجرام، أما الإناث فلا يزيد طولها عن 90 سنتيمتر، ولا يصل وزنها أكثر من 45 كيلوجرام، ويتسم ذلك الحيوان بالقوام الرفيع، والوجه الطويل، والشعر الطويل ذات اللون الأحمر الشاحب.

 

طائر الكيوي:

هو جنس من الطيور الذي ينتمي لفصيلة "الكيويات"، أصغر أنواع النعامات الحية حجماً، طائر صغير الحجم ذات أرجل طويلة وقوية تساعده علي الجري السريع، يغطي جسده ريش نام، وبشكل منسدل، ذو حجم قريب من حجم الدجاجة، ولكنه يضع بيض كبير بالنسبة الي حجمة الصغير، ويتولي الذكر مسئولية البيض لمده 80 يوم حتي الفقس، وقد ظهر كرمز وطني علي الشارات العسكرية في نيززلندا، وذلك في أواخر القرن التاسع عشر.

 

حصان برزوالسكي:

أحد الخيول النادرة والمهددة بالإنقراض، كائن من الثديات، وتري الأصابع، ينتمي لشعبة الحبليات، من جنس الأحصنة، موطنه الأصلي سهول آسيا، خاصة في دولة منغوليا، يتميز برأس كبير ورقبة قوية، يبلغ إرتفاعه حوالي 1.25 متر، وقد أكتسب إسمه من إسم المستكشف الروسي الشهير "نيقولاي ميخائيلوفيتش برزوالسكي"، وقد صنف ضمن الأنواع المهددة بالإنقراض بنسبة متوسطة.

 

قرد البونوبو:

"الشيمبانزي القزم".. كان هذا لقبة حتي وقت قريب، يُعد من القردة العليا، كما أنه يُعتبر أقرب القرود للإنسان من حيث الجينات الوراثية بنسبة 99%، يعيش حالياً في جنوب وسط أفريقيا، وتحديدًا في دوله "أنجولا"، حيث يستوطن محمية "سولانجا"، والتي تبلغ مساحتها حوالي 36 ألف كيلومتر مربع تقريبًا، وقد صنف ضمن الأنواع المهددة بالإنقراض بنسبة متوسطة.

 

آكل النمل:

يسمي أحياناً بـ "دب النمل"، حيوان ثدي ضخم، من فصيلة الناملات، يستوطن قارة أمريكا الجنوبية، يصل وزنه من 18 إلي 65 كيلوجرام، كما يصل طوله من من 1.8 وحتي 2.4 متر، ويصل متوسط عمرة الي 25 سنة، يتغذي علي النمل والأرضات فقط لا غير، وقد يصل غذائه اليومي إلي نحو 30 ألف نملة وأرضة، ويعتبر من الأنواع المهددة بالإنقراض بحد أدني من الخطورة.

التعليقات